رُكـْنُ الفـتْـوَى

السؤال 88 :

ما صحة حديث : "النظر سهم من سهام إبليس فمن غض بصره عن محاسن امرأة لله أورث الله قلبه حلاوة إلى يوم القيامة"؟

جواب الدكتور محمد الخرشافي :

هذا الحديث روي عن طائفة من الصحابة؛ منهم :

حديث أبي أمامة عند أحمد وهو كالآتي سندا ومتنا : (حَدَّثَنَا إِبْرَاهِيمُ بْنُ إِسْحَاقَ، حَدَّثَنَا ابْنُ مُبَارَكٍ، وَعَتَّابٌ قَالَ حَدَّثَنَا عَبْدُ اللهِ هُوَ ابْنُ الْمُبَارَكِ، أَخْبَرَنَا يَحْيَى بْنُ أَيُّوبَ، عَنْ عُبَيْدِ اللهِ بْنِ زَحْرٍ، عَنْ عَلِيِّ بْنِ يَزِيدَ، عَنْ الْقَاسِمِ، عَنْ أَبِي أُمَامَةَ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: " مَا مِنْ مُسْلِمٍ يَنْظُرُ إِلَى مَحَاسِنِ امْرَأَةٍ أَوَّلَ مَرَّةٍ، ثُمَّ يَغُضُّ بَصَرَهُ إِلَّا أَحْدَثَ اللهُ لَهُ عِبَادَةً يَجِدُ حَلَاوَتَهَا").

في سنده : علي بن يزيد - وهو ابن أبي هلال الأَلْهاني- واهي الحديث.

وفيه : عُبَيْدِ اللهِ بْنِ زَحْرٍ - وهو الضَّمْري الإفريقي- ضعيف يعتبر به .

• حديث عبد الله بن مسعود عند الطبراني: (ح:10362) وهذا نصه : (حدثنا أحمد بن زهير التستري قال قرأنا على محمد بن حفص بن عمر الضرير المقرئ ثنا يحيى بن أبي بكير ثنا هريم بن سفيان عن عبد الرحمن بن إسحاق عن القاسم بن عبد الرحمن عن أبيه عن عبد الله بن مسعود قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : إن النظرة سهم من سهام إبليس مسموم من تركها مخافتي أبدلته إيمانا يجد حلاوته في قلبه).

قال الهيثمي في مجمع الزوائد : (8/63): "وفيه عبد الرحمن بن إسحاق الواسطي وهو ضعيف".

• حديث حذيفة عن الحاكم في المستدرك وهذا نصه (7875ح) : ((حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ محمد بن غالب، ثنا إسحاق بن عبد الواحد القرشي، ثنا هشيم عن عبد الرحمن بن إسحاق، عن محارب بن دثار، عن صلة بن زفر عن حذيفة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : النظرة سهم من سهام إبليس مسمومة فمن تركها من خوف الله أثابه جل و عز إيمانا يجد حلاوته في قلبه))

قال الحاكم : هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه).

وتعقبه الذهبي فقال : (" إسحاق - وهو ابن عبد الواحد القرشي الموصلي - واهٍ ، وعبد الرحمن الواسطي : ضعفوه ").

وروي عن صحابة آخرين لكن لم يصح سندا إلى أحد منهم، ولهذا قال ابن كثير: " وروي هذا مرفوعاً عن ابن عمر وحذيفة وعائشة رضي الله عنهم ولكن في أسانيدها ضعف"

والخلاصة أن الحديث ضعيف جدا.

والله أعلم.

فهرس الأسئلة